أخبار منوعة

استئناف المحادثات الثنائية بين ترامب وكيم

استأنف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون اليوم الخميس محادثاتهما الثنائية في قمتهما الثانية في العاصمة الفيتنامية هانوي.

وأدلى كل من ترامب وكيم بتصريح مقتضب للصحفيين بعد صولهما إلى فندق متروبول في هانوي حيث عقدا الأربعاء اجتماعا ثنائيا قصيرا تخلله عشاء عمل.

وقال ترامب: “السرعة ليست مهمة في إنجاح الاتفاق وبالنسبة لي، فأنا أقدر كثيرا عدم إجراء التجارب النووية والصاروخية”.

وأضاف أنه قضى وقتا ممتعا مع الزعيم كيم مساء أمس وتبادل معه أفكارا جيدة مرجحا تحقيق نجاح جيد على المدى الطويل.

كما أشاد الرئيس الأمريكي بكوريا الشمالية، معتبرا أن لديها “قدرة اقتصادية كبرى كامنة”.

من جانبه، وعد كيم ببذل “قصارى جهده” للتوصّل إلى اتّفاق مع ترامب، وقال: “سرنا جنبا إلى جنب في هانوي ونواصل حوارنا الجيّد. وسأبذل قصارى جهدي اليوم للتوصل إلى نتائج جيّدة تكون في نهاية المطاف إيجابية”.يذكر، أن أول لقاء قمة بين الرئيس ترامب والزعيم كيم كان قد عقد في 12 يونيو في سنغافورة وصدر عنه إعلان مشترك، أكد فيه الزعيم الكوري استعداد بلاده للتخلي عن الأسلحة النووية مقابل ضمانات أمنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *