رياضة

شاهد.. حركة سيميوني “المشينة” قد تكلفه غاليا

يواجه المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، خطر الاستبعاد عن مباريات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بسبب سوء السلوك.

وتوجه سيميوني إلى المدرجات بحركة مشينة احتفالا بالهدف الأول لفريقه، الذي سجله المدافع الأوروغوياني خوسي ماريا خيمينيز في مرمى ضيفه يوفنتوس، في ذهاب دور الـ 16 للبطولة.

وتشير بعض التقارير إلى أن المدرب الأرجنتيني قد يواجه عقوبة الاستبعاد عن مباريات التشامبيونز ليغ، بالرغم من اعتذاره عقب اللقاء.

وقال سيميوني بعد المباراة: “قمت بهذه الحركة عندما كنت لاعبا.. اليوم فعلت ذلك مرة أخرى. لم تكن هذه الحركة موجهة إلى الفريق المنافس، لقد كانت الحركة موجهة لمشجعي فريقنا. أعترف بأن هذه الحركة لا يمكن وصفها بأنها جيدة، لكنني شعرت أنه كان علي أن أقوم بها. لقد كانت مباراة صعبة للغاية، وكان علي أن أظهر ما أشعر به.. لا يسعني إلا أن أعتذر إذا أهنت شخصا ما”.

وصعق أتلتيكو مدريد ضيفه يوفنتوس بهدفين من دون رد، ليضع قدما له في الدور ربع النهائي للبطولة، إذ يكفيه التعادل وحتى الخسارة بفارق هدف أو هدفين في حال سجل في مباراة الإياب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *