ثقافة وفنون

أجور النجوم فى دراما رمضان تضرب بقرارات «الأعلى للإعلام» عرض الحائط.. تعرف عليها

      الزعيم على القمة ورمضان الوصيف.. وياسر جلال يقتنص 6 ملايين إضافية فى «رحيم».

ارتفاع أجر يسرا وغادة عبد الرازق ونيللى كريم.. وانخفاض مى عز الدين وعمرو عبد الجليل.

يشهد موسم دراما رمضان ارتفاعا سنويا فى أجور نجوم المسلسلات، ولكن المغالاة فى الأجور جعلت أجر بطل العمل يزيد على نصف ميزانية المسلسل فى بعض الأعمال، وهذا الأمر كانت له تأثيرات سلبية على تسويق بعض الأعمال للفضائيات، مع القرارات المقيدة لحجم الشراء سواء من لجنة الدراما بالمجلس الأعلى للإعلام، أو من خلال الاتفاقيات التى أبرمها ملاك القنوات المنضمون لغرفة صناعة الإعلام، فلم تلتزم أى من القنوات بقرار السبعين مليون جنيه كحد أقصى لشراء القنوات للمسلسل الواحد، وهو ما يسهم فى خسائر بالجملة للقنوات فى الموسم المقبل، وخسائر للمنتجين الذين يقبلون بأسعار أقل لساعاتهم الدرامية، رغم أن أجور نجوم الدراما هذا العام ارتفعت بالنسبة للبعض، وانخفضت بضغوط المنتجين بالنسبة للبعض الآخر.

وهناك عدد كبير من النجوم هذا العام ارتفعت أجورهم بشكل ملحوظ، وآخرون تنازلوا عن جزء من أجورهم للرغبة فى الوجود إما بسبب تأجيلات سابقة لأعمالهم بسبب الميزانية ورغبتهم فى خروج هذه الأعمال للنور أو لعدم نجاح أعمالهم السابقة مقارنة بما حصلوا عليه من أجور ضخمة نظير المنتج الذى يقدمونه للجمهور.

وما زال الزعيم عادل إمام يتربع على قمة الأجور فى الموسم الرمضانى الجديد، حيث إن أجره هو الأعلى هذا الموسم لوصوله إلى 45 مليون جنيه فى مسلسله الجديد «عوالم خفية» والذى تخلى للمرة الأولى منذ سنوات طويلة عن مؤلفه المفضل يوسف معاطى، ويأتى من بعده النجم محمد رمضان بأجر وصل لـ35 مليون جنيه عن مسلسل «نسر الصعيد» الذى يُقدمه مع شركة «العدل جروب»، كما ارتفع أجر مصطفى شعبان ثلاثة ملايين جنيه دفعة واحدة، ليصل إلى 25 مليونا نظير مسلسل «أيوب» وكان أجره فى «اللهم إنى صائم» فى رمضان الماضى 22 مليونا، وتتساوى كل من غادة عبد الرازق ونيللى كريم فى أجريهما عن مسلسلى «ضد مجهول» و«اختفاء» حيث وصل أجر كل منهما إلى 22 مليون جنيه هذا العام، وبالتالى فهو ارتفاع ملحوظ مقارنة بالأعمال السابقة وكان أجرهما فيها تتراوح ما بين 18 و20 مليون جنيه.

وارتفع أجر الفنانة يسرا لـ18 مليون جنيه فى مسلسل «لدينا أقوال أخرى»، لتزيد عن العام الماضى بثلاثة ملايين جنيه، وكذلك الأمر بالنسبة لأمير كرارة الذى وصل أجره لـ12 مليون جنيه نظير مسلسل «كلبش 2»، ويتساوى معه فى نفس الرقم الفنان حمادة هلال عن مسلسل «قانون عمر»، ووصل أجر النجمة هيفاء وهبى لـ15 مليون جنيه حيث وقعت على ذلك نظير مسلسل «لعنة الكارما»، ويعتبر الفنان ياسر جلال هو الأعلى ارتفاعا فى أجره مقارنة بما حصل عليه فى رمضان الماضى حيث وصل أجره عن مسلسل «رحيم» لـ10 ملايين جنيه ليزيد أجره عن «ظل الرئيس» بستة ملايين دفعة واحدة.

وعلى الجانب الآخر شهد الموسم الجارى انخفاضا فى بورصة بعض النجوم من بينهم مى عز الدين التى اضطرت لتخفيض أجرها عن مُسلسل «رسائل» لتهبط من 12 مليونا لتسعة ملايين فقط، وكذلك الأمر بالنسبة للفنان عمرو عبد الجليل والذى يُشارك فى بطولة جماعية ضمن مسلسل «طايع» بعد أن قدم البطولة المطلقة فى «الزوجة الثانية»، وفى الإطار نفسه هناك عدة نجوم اعتذروا عن أدوار مميزة فى موسم رمضان بسبب هيمنة النجم الأول للعمل على النسبة الأكبر من ميزانية العمل الأمر الذى رفضه كثير من النجوم من بينهم رانيا يوسف التى اعتذرت عن «رحيم» لضعف الأجر واقتنصت الدور بدلا منها اللبنانية نور، وكذلك لوسى التى اعتذرت عن «نسر الصعيد» لضعف أجرها ليتم الاتفاق مع سلوى خطاب على الدور نفسه وبأجر أقل من الذى عُرض على لوسى، كما اعتذرت ليلى علوى عن مسلسل «عوالم خفية» مع إصرار الشركة المنتجة على تخفيض أجرها، ولكن إصرارها على تقاضى أجر البطولة التى تحصل عليها فى أعمالها للوقوف أمام عادل إمام، أوقف المفاوضات بينهما ليستعين الزعيم بخدمات رانيا فريد شوقى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *