سياسة

احتجاجات ومطالب بالصبر.. توقف أجهزة التصويت الإلكتروني أكثر ما أزعج العراقيين يوم الانتخابات

         وكالات: توجَّه العراقيون، أمس السبت 12 مايو/أيار 2018، إلى المراكز الانتخابية، بعد فتح صناديق الاقتراع في ساعات الصباح الباكر، لاختيار ممثليهم لعضوية مجلس النواب. لكن ما هي إلا ساعات قليلة حتى توقَّف عددٌ من الأجهزة الإلكترونية الخاصة بالتصويت، مما تسبَّب في انزعاج الناخبين وعودة بعضهم للمنازل.

ويستخدم العراق لأول مرة في تاريخه نظامَ التصويت عبر الأجهزة الإلكترونية في الانتخابات وعمليات العدِّ وفرز الأصوات، وذلك تخوّفاً من تزوير النتائج والتلاعب بأصوات الناخبين.

أمر طبيعي

المفوضية العليا للانتخابات في العراق وصفت هذا التوقف في بعض الأجهزة الإلكترونية بأنه “طبيعي”، وشرعت في معالجة الأعطال.

وقال مصدرٌ في المفوضية لـ”عربي بوست”، إنه نتيجة لخلل فني “توقَّفت العشرات من الأجهزة الإلكترونية عن العمل، بالعاصمة بغداد وديالى وكربلاء والنجف والبصرة وكركوك ونينوى، ومكان مخيم النازحين بمحافظتي أربيل ودهوك، في أقليم كردستان العراق”.

وأضاف أن “فرق الصيانة التابعة للمفوضية قامت بإصلاح الأجهزة الإلكترونية المتوقَّفة عن العمل، واستبدال بعضها بأجهزة أخرى، من أجل سير العملية الانتخابية”.

وقال حازم الرديني، عضو مجلس المفوضية لـ”عربي بوست”، إن عدد الأجهزة الإلكترونية في هذه الانتخابات يبلغ 6 آلاف جهاز للتصويت، ومثلها للعدِّ والفرز. لافتاً إلى أن “بعض هذه الأجهزة وُضع للطوارئ، في حال توقف أحد الأجهزة عن العمل في المراكز الانتخابية لاستبدالها”.

وتَظاهَر العشراتُ من المواطنين في بغداد والنجف ونينوى؛ احتجاجاً على توقف بعض الأجهزة الإلكترونية، وعدم تفعيل البطاقة الانتخابية للناخبين. وتجمَّع العشراتُ من المواطنين أمام مكتب مفوضية الانتخابات في محافظة النجف، احتجاجاً على توقف الأجهزة.

السيستاني يدعو العراقيين للتوجه إلى صناديق الاقتراع من أجل التغيير

ودعا الشيخ عبد المهدي الكربلائي، ممثل المرجع الشيعي الأعلى السيد علي السيستاني، المواطنين العراقيين للتوجه لصناديق الاقتراع، من أجل “التغيير وإصلاح العملية السياسية”.

وأضاف الكربلائي قائلاً، في حديث لوسائل الإعلام، إنه “يجب علينا ألَّا نصل إلى حالة اليأس التي تجعلنا نُحبَط تماماً من تصحيح مسار مؤسسات الدولة”.

وأشار الكربلائي أن “الأمل يبقى كما هو تاريخ الشعوب التي تبنَّت هذه التجربة، وخصوصاً أن المرجعية الدينية العليا بيَّنت أنه لا بديل، بالنسبة للعملية الانتخابية”.

الصدر يطالب بالصبر

ونشرت صفحة صالح محمد العراقي على فيسبوك، التابعة لرجل الدين الشيعي في العراق مقتدى الصدر، منشوراً طالَبَ العراقيين بعدم ترك مراكز الاقتراع.

وبعد توقُّف بعضِ الأجهزة الإلكترونية للانتخابات، قال الصدر “لا تتركوا مراكز الانتخابات، حتى وإن أبلغوكم بعطل الأجهزة. رابِطوا واصبِروا”.

إلى ذلك، دعت المفوضية العليا للانتخابات المواطنين إلى الإقبال على المراكز الانتخابية، بعد معالجة الأخطاء الفنية، واستبدال الأجهزة الإلكترونية.

وقال المتحدث باسم المفوضية كريم التميمي لـ”عربي بوست”، إن “فرق الصيانة التابعة للمفوضية قامت بإجراء عملية صيانة على الأجهزة الإلكترونية، ومعالجة الأخطاء التي وقعت في المراكز الانتخابية”، مؤكداً “معالجة جميع المشكلات في المراكز والمحطات الانتخابية”.

وبيَّن التميمي أن “على المواطنين التوجه إلى مراكز الانتخابية، بعد معالجة الأخطاء الفنية، لاختيار ممثليهم لعضوية مجلس النواب العراقي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *