الأسرة والطفل

سيدة تنقذ رضيعها بعد سقوطه في المسبح بـ5 دقائق (فيديو)‎

      أظهر فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي والإعلام المحلي في ولاية “تكساس” الأمريكية لحظة إنقاذ سيدة لطفلها البالغ من العمر 17 شهرًا بعد غرقه في حوض السباحة العائلي لأكثر من 5 دقائق.

قالت الأم المصدومة تاناه زونيجا إنها ترى نجاة طفلها “إيليا” معجزة، إذ كانت في مطبخ منزلها في تكساس مع شقيقتها “كارلي جيمس” يوم السبت، عندما وقعت الحادثة الصادمة.

بحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، وضعت تاناه وكارلي طفليهما في الفراش ليناما، ولكنهما لم يلحظا استيقاظ الطفلين وتسللهما من الباب الخلفي إلى المسبح.

وفي الفيديو يمكن رؤية “إيليا” 17 شهرًا وابن خالته جايلين عامين وهما يتسلقان سلم المسبح، وفجأة انزلق الرضيع عن حافة المسبح وسقط في الماء، وبدأ يغرق على الفور.

حاول جايلين انقاذ ابن خالته ولكنه عجز عن إخراجه من الماء، فخرج من المسبح وتوجه إلى المنزل ونبه أمه بالإشارة إلى المسبح وقول: “إيليا”.

سارعت السيدتان إلى المسبح لانتشال الطفل قبل أن تؤدي كارلي التنفس الاصطناعي للرضيع الهامد.

ولحسن الحظ، استجاب الرضيع لمحاولات الإنعاش، قبل أن يتم نقله لمستشفى “كوك” للأطفال، وتأكد الأطباء من عدم وجود أي تلف في الدماغ نظرًا لبقائه 5 دقائق دون أكسجين تحت الماء.

بعد الحادث، راجعت تاناه لقطات المراقبة وأدركت أن ابنها قد ظل في المياه لأكثر من 5 دقائق قبل أن تخرجه.

وقالت: “إيليا حيّ ويتنفس ويصرخ ويقول ماما، وهذه كلمة ظننت أنني لن أسمعها أبداً بعد بقاء طفلي 5 دقائق دون هواء، لقد أعاده الله إلينا ولا أستطيع إلا شكره وتمجيده”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *