أخبار منوعةعلوم وتكنولوجيا

اكتشاف علمي يعيد كتابة تاريخ الديناصورات من جديد

      أجبرت اكتشافات جديدة العلماء على إعادة تقييم نظرتهم حول #الديناصورات، أكبر الوحوش التي عاشت على الأرض على الإطلاق.

حيث أعلن العلماء عن اكتشاف نوع جديد من الديناصورات اسمه “لينغوولونغ شينكي” Lingwulong shenqi، يعتبر سلفًا قديمًا للعمالقة اللطيفة بما في ذلك ديبلوساكس والبرونتوصور.

وهذه الفصائل كانت من آكلة العشب، واشتهرت بالأعناق الطويلة والأذيال الطويلة كذلك، مع رؤوس صغيرة وسيقان شبيهة بالأعمدة.

وعثر على آثار النوع الجديد بالقرب من مدينة لينغوو الصينية، وهي أقرب موقع حضري للمكان الذي تم فيه رصد الحفريات بشمال غرب الصين.

وهذا الديناصور الذي يمكن أن يطلق عليه #التنين العشبي، يعيد سيرة وقصة هذه الكائنات في الأرض وكيف غزت العالم إلى أن انقرضت.

واستخرج العلماء عظامًا لما بين ثمانية وعشرة #ديناصورات من الفصيلة نفسها، يصل طول أكبر واحد منها إلى 17.5 متر.

قصة التنين العشبي

وقد عاش هذا النوع قبل 174 مليون سنة خلال العصر الجوراسي، وكان يشكل نوعًا مبكرًا من الصوروبودا وهي ديناصورات ضخمة البنية تأكل الأعشاب، لها أدمغة صغيرة في رأس صغيرة الحجم ولها أرجل مثل الجذوع ورقاب وذيول طويلة.

وقد اكتشف العلماء مؤخرًا أن أحد أفراد هذه العائلة قد ترك آثاره في العالم منذ 150 مليون عام تقريبًا.

وأهمية هذا الاكتشاف المذهل للتنين العشبي أنه يظهر ظهور الصوربوديات قبل 15 مليون سنة من التاريخ المتوقع لها سابقًا.

فرضيات جديدة

وقال بول أبوتشرش، عالم الحفريات في جامعة كوليدج في لندن، الذي نشر دراسة حول هذا الاكتشاف: “كنا نظن في السابق أن كل هذه الصوربوديات المتقدمة نشأت منذ حوالي 160 مليون سنة، وتنوعت وانتشرت بسرعة عبر كوكب الأرض في مرحلة زمنية ربما تصل إلى خمسة ملايين عام”.

مضيفًا: “مع ذلك فإن الاكتشاف الأخير يعني أن هذه الفرضية قد تكون غير صحيحة، إذ علينا الآن العمل في اتجاه الفكرة التي تقول إن هذه المجموعة وأنسابها الرئيسية المكونة لها قد نشأت في وقت مبكر نوعًا ما وبطريقة أكثر تدرجًا”.

وهذا الأنواع كانت تعيش في شكل قطعان ضخمة وتتغذى على السرخسيات والنباتات المنخفضة بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *