أخبار منوعة

الدنمارك تفرض الغرامة الأولى لخرق قانون حظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة

       فرضت السلطات الدنماركية أمس (الجمعة)، أول غرامة لخرق قانون جديد يحظر ارتداء النقاب في الاماكن العامة ضد شابة تبلغ 28 عاماً، بحسب تقارير إعلامية.

وقال الشرطي المناوب ديفيد بوركرسن لوكالة أنباء «ريتزاو» إنه تم استدعاء الشرطة الى مركز تسوق في هورشولم في شمال شرقي منطقة نوردشييلند، حيث وقع شجار بين الشابة وامرأة حاولت نزع نقابها.

وقال بوركرسن: «خلال الشجار سقط نقابها، لكن لدى وصولنا كانت أعادت ارتداءه».

والتقطت الشرطة صورة للشابة وهي ترتدي النقاب، وحصلت على تسجيل للشجار التقطته إحدى كاميرات مركز التسوق.

وتم تبليغ الشابة بأن غرامة تبلغ ألف كورون (156 دولارا أو 134 يورو) ستصلها بواسطة البريد، وطُلب منها إما خلع النقاب وإما مغادرة المكان العام.

وقال بوركرسن إن الشابة اختارت المغادرة.

وفي الاول من آب (أغسطس) 2018 دخل قانون دنماركي مثير للجدل، يحظر ارتداء البرقع او النقاب في الأماكن العامة، حيز التنفيذ.

وتبلغ غرامة ارتداء البرقع أو النقاب الذي يظهر العينين فقط في الأماكن العامة ألف كورون، وفي حال تكرار المخالفة تصل الغرامة الى 10 آلاف كورون.

ويشمل الحظر أيضاً أموراً أخرى يمكن أن تخفي الوجه مثل اللحى الاصطناعية أو الأقنعة التي لا تظهر إلا العينين.

وانتقد نشطاء حقوق الانسان الحظر بوصفه انتهاكا لحقوق المرأة، فيما يقول المدافعون عنه أنه يتيح اندماج المهاجرين المسلمين في المجتمع الدنماركي بشكل أفضل.

ويشكل النقاب الذي يغطي كامل الوجه موضوعاً حساساً في أوروبا، وأعلنت بلجيكا وفرنسا وألمانيا ايضاً فرض حظر أو قيود على ارتداء النقاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *