غرائب وظرائف

أسرة أمريكية تنجب 14 طفلاً .. وكلهم ذكور!

في واقعة غريبة من نوعها، رزقت أسرة أمريكية بطفلها الرابع عشر وسط ذهول العديد من الأصدقاء ووسائل الإعلام المحلية في ولاية ميشيجان الأمريكية. وكان جاي شواندت وزوجته كاتري شواندت قد عُرفا في وسائل الإعلام المحلية بكثرة الإنجاب، وخاصة الذكور، وأنها العائلة التي لا تنجب الإناث!

وتعيش الأسرة في ولاية ميشيجان، و تزوج كلاهما عام 1997، ويبلغ عمر أكبر أبنائهما 20 عاماً، حسب موقع “جلوبال نيوز” الأمريكي.

وقالت الأم كاتري إنها كانت تأمل أن يكون المولود الجديد أنثى، إلا أنهم فوجئوا بأنه ذكر. وأضافت أن الطفل بصحة جيدة، وأنه ولد قبل 5 أيام من موعد الولادة الطبيعية.

ولفتت ظاهرة إنجاب كاتري للذكور فقط دهشة في أوساط وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي في الولاية. وبحسب مختصين في علم الوراثة، فإنّ فرصة إنجاب 14 ذكراً على التوالي تبلغ نحو 0.2 في المائة فقط في العالم.

هايدي لديها أربعة أطفال وعمرها 40 عاما، ورغم ذلك لازالت محافظة على رشاقتها، إذ تمارس الرياضة كثيرا. وتتتبع نظاما غذائيا متوازنا، فهي تقوم بطهي غذائها بنفسها معتمدة على المكونات الطازجة. أما بالنسبة للكربوهيدارت فتتناولها أثناء تأديتها للإعلانات التجارية. وتنصح بالنوم 8 ساعات يوميا. والاعتماد على الحركة كالإكثار من صعود الدرج والابتعاد عن المصاعد الكهربائية والاعتماد على الدراجة بدلا من السيارة.

رغم أن عارضة الأزياء جوردان دان إنكليزية الأصل إلا أنها لا تبدأ وجبة الإفطار بتناول كوب الشاي التقليدي، بل تشرب الشاي الأخضر. وللمحافظة على جسم مشدود ورشيق وخال من الدهون، تقوم دان بممارسة الرياضة يوميا وبانتظام بمساعدة مدربها الشخصي.

استطاعت أن تظل ملاك فيكتوريا سيكريت المفضّل إلى حين تركت مجال عرض الأزياء. رشاقة جسدها لا توحي إطلاقا أن عارضة الأزياء ميراندا كير الاسترالية قد أنجبت طفلا. ويعود سر ذلك إلى اهتمامها الزائد بجسدها، فميراندا تمارس الرياضة كثيرا كالجري واليوغا لتدريب عضلاتها إضافة إلى اهتمامها الزائد بنظامها الغذائي. إذ تبدأ يومها بتناول الخضروات الخضراء الغنية بالمعادن والفيتامينات.

رغم إنجابها مرتين لا أنها نجحت في استعادة رشاقة جسدها بعد كل ولادة. فنانسي تعتبر الرياضة شيء أساسي في حياتها، وتحرص على ممارستها يوميا وبانتظام، إذ تمارس رياضة الجري واليوغا لتقوية عضلاتها. وإلى جانب الرياضة تتبع نانسي نظاما غذائيا صحيا، إذ تحرص على تناول الخضروات مثل السبانخ والبروكولي والخضروات الورقية لأنها مفيدة فهي تحتوي على الكالسيوم المفيد والمقوي للعظام وتبتعد عن تناول الحلوى.

لا تلتزم الممثلة التركية توبا بحمية معينة لكنها تتحرك كثيراً عند اهتمامها بطفليها التوأم وتلعب معهما كثيراً، وطبيعة جسمها ساعدتها في التخلص من الكيلوغرامات الزائدة بسرعة بعد الولادة واستعادة جسمها الرشيق والمشدود.

تهتم روزي بجسدها كثيرا فبحسب تصريحتها لمجلة غراتسيا أكدت روزي أنها تشرب لترين من الماء يوميا بعد استيقاظها لتحفيز عملية الأيض، إضافة إلى تناولها لترين ماء إضافيين أثناء اليوم. وتكثر من تناول الخضروات الخضراء. شرب الكثير من السوائل واتباع نظام غذائي متوازن لا يكفي للحصول على جسم رشيق حسب رأي روزي فهي تؤكد على ضرورة ممارسة الرياضة، إذ تذهب روزي بانتظام إلى مراكز اللياقة البدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *